عزيزي للتطوير العقاري ترسي عقداً ضخماً على ستروميك الإمارات

أعلنت عزيزي للتطوير العقاري، شركة التطوير الخاصة الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن ترسية عقد ضخم على شركة "ستروميك الإمارات للأساسات"، لتتولى أعمال التدعيم والحفر وضح المياه في المرحلة الثالثة من مشروعها ريفييرا.

وتتماشى ترسية العقد مع التزام عزيزي إزاء التعاون مع أفضل مزودي الخدمات في مجال البناء، لتقديم أفضل الخيارات العقارية لعملائها. وكانت "ستروميك" قد تأسست في العام 1994، وتعد واحدة من شركات المقاولات المتخصصة والرائدة في الأساسات الميكانيكية، وأنجزت ضمن محفظتها بنجاح أكثر من 750 مشروعاً في جميع أنحاء منطقة الخليج.

وقال محمد راغب حسين، المدير التنفيذي للتطوير في عزيزي للتطوير العقاري: “تمتلك سترومك الإمارات سجلاً حافلاً في هذا المجال لفترة تزيد على 26 عاماً من الخبرة في تقديم خدمات الدعم الموثوقة جداً، إضافة إلى التنفيذ السريع ونضح المياه والحفر. وتمكنت الشركة من تحقيق النمو السريع لتصبح واحداً من أبرز المقاولين وأكثرهم حرفية في صناعة البناء والتشييد. وسيساعدنا عملها في مساعينا الرامية لتقديم أفضل الحلول السكنية للمستثمرين في الإمارات وخارجها في الوقت المناسب، مع الالتزام بأعلى معايير الجودة".

واعتماداً على قدراتها الهائلة، تستطيع "ستروميك" تنفيذ عقود الأساسات بسرعة ووفق أعلى معايير الجودة باستخدام مجموعة واسعة من منصات ورافعات وملحقات الحفر، مثل الخلاطات والحاويات والحفارات ومعدات اختبار الركائز ومضخات الخرسانة، وغيرها من الأدوات والتجهيزات اللازمة لعمليات الحفر. وتتمتع منصات الحفر في الشركة بقدرات هائلة تصل إلى 24 مليون طن من عزم الدوران، لتوفر معها أقطار حفر تتراوح من 500 إلى 1500 ميليمتر، وبأعماق تصل إلى 50 متراً.

ويعتبر ريفيرا مجمعاً سكنياً بارزاً على الواجهة البحرية، ويقع في قلب مدينة مدينة محمد بن راشد، وسيضم عند اكتماله أكثر من 16,000 وحدة موزعة على 71 مبنى متوسطة الارتفاع، ويضم بوليفارد لمحلات التجزئة، وممر على القناة تنتشر على جنباته المطاعم والمقاهي والبوتيكات، إضافة إلى لو جاردين، المساحة الاجتماعية الخضراء. ويمتاز المشروع...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية