أكادير : زيارة وهمية لـ لفتيت تربك سلطات المدينة

أثارت زيارة وهمية لوزير الداخلية عبد الوافي لفتيت لمدينة أكادير، إرتباك لدى سلطات المدينة، بعدما أوهم برلماني سابق السلطات بتواجد لفتيت في زيارة غير رسمية لمدينة أكادير .

وكان البرلماني السابق، بعدما كان وفد يظم عدد من السيارات الفخمة في جولة بمدينة الانبعاث، غير أن سؤال لأحد رجال الامن في سد قظائي على هوية الوفد، فكان جواب البرلماني الذي لا يفرق بين وزير الداخلية ووزير سابق في حقيبة أخرى ، وقعه في إلتزام السلطات الأمنية في تأمين ومعرفة زوار المدينة، فكان جواب برلماني سابق الذي يمتلك عدد من مراكب الصيد بميناء أكادير، ان من يوجد.بقربه في السيارة الفخمة هو وزير الداخلية، فإنتشر الخبر كنار في الهشيم، لتكون النتيجة بعد التحريات أن لفتيت يتواجد بمنزله، بينما وزير سابق هو من يجول بالمدينة.

وتشكل الزيارات الغير الرسمية إشكالات متعددة للسلطات بالمدينة، فقد كان الوزير السابق عباس الفاسي في زيارة إلى كورنيش المدينة بشكل رسمي، بعد أن تعرف عليه شخص جوال مما أربكه واضطرت السلطات الى التدخل، كما أن مسؤول رفيع المستوى زار بشكل غير رسمي شاطئ أكادير قبل أشهر ، وكانت الكلاب الضالة ستنهش جسده لولا تدخل عدد من المواطنين لانقاذه من مخالب الكلاب، وهو ما يستدعي وضع خطة لتأمين الزيارات الغير الرسمية المسؤولين بالمدينة، تفاديا الحوادث .

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية