الزيودي يبحث مع وزير التجارة الإندونيسي الارتقاء بالشراكة لآفاق أرحب ثاني الزيودي ووزير التجارة الإندونيسي خلال اللقاء | من المصدر

استقبل معالي الدكتور ثاني الزيودي، وزير دولة للتجارة الخارجية في مقر وزارة الاقتصاد في دبي ذوالكفل حسن وزير التجارة في إندونيسيا، حيث بحث الجانبان سبل الارتقاء بالعلاقات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية إلى آفاق أرحب تحت مظلة اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة التي وقعتها الدولتان أمس.

وكان الوزيران قد استعرضا خلال لقائهما، بحضور عبدالله الظاهري سفير الدولة لدى إندونيسيا وعدد من كبار المسؤولين من الطرفين، بنود الاتفاقية التي تحقق المصالح المشتركة للدولتين، وتتوج عدة جولات من المحادثات الناجحة، والتي اتسمت بروح التعاون البنّاء بهدف التوصل إلى أفضل بنود للاتفاقية، بما يحفز النمو الاقتصادي المشترك.

ورحب الزيودي بالوزير الإندونيسي ووجه له التهنئة بمناسبة توليه حديثاً منصب وزير التجارة في إندونيسيا، كما وجه الشكر إلى فريقي التفاوض من الدولتين على جهودهما المثمرة للتوصل إلى اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة بين الإمارات وإندونيسيا.

وأعرب عن تطلعه إلى المزيد من علاقات الشراكة الاستراتيجية تحت مظلة الاتفاقية التاريخية التي تتوج أكثر من 46 عاماً من علاقات الصداقة والتعاون البنّاء بين الدولتين.

وقال: «إن العلاقات التجارية بين الإمارات وإندونيسيا تشهد زخماً كبيراً انعكس على بيانات التجارة البينية غير النفطية، والتي بلغت 3 مليارات دولار في عام 2021 بزيادة 62 % مقارنة بعام 2020 و17 % مقارنةً بعام 2019، كما يشهد التدفق التجاري اتجاهاً صاعداً، ففي الربع الأول 2022 بلغ إجمالي التجارة البينية غير النفطية 900 مليون دولار أمريكي، بزيادة 44 % عن الفترة نفسها من عام 2021».

وبدوره، أكد ذوالكفل حسن أن العلاقات التجارية بين الإمارات وإندونيسيا تزداد رسوخاً، وخصوصاً مع إبرامهما اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة بين الدولتين الصديقتين.

تبادلات

من جانب آخر أكد الزيودي أن اتفاقية الشراكة الشاملة بين الإمارات وإندونيسيا، التي تم الإعلان عنها أمس، هي اتفاقية متكاملة تتضمن تحرير (تخفيض وإلغاء) 99% من سلع التبادل التجاري بين البلدين، ما يسهم في تحفيز التبادل التجاري...

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية