وسائط الدفاع الجوي الروسية لا تجد صعوبة في إسقاط مسيرات "بيرقدار"

أسقطت وسائط الدفاع الجوي الروسية نحو 90 طائرة مسيَّرة حربية من طراز "بيرقدار" منذ أن بدأت وحدات من القوات المسلحة الروسية عمليتها في أوكرانيا. أعلن ذلك مصدر مطلع، مشيرا إلى أن هذه الطائرات تم تدميرها في الجو بينما تم تدمير طائرات أخرى على الأرض بواسطة الصواريخ العالية الدقة.

وبدأت روسيا عمليتها العسكرية الخاصة في أوكرانيا، في 24 فبراير/شباط الماضي، لحماية الناس من هجمات تشنها القوات التابعة لنظام الحكم الأوكراني منذ عام 2014.

وقال المصدر لـ"سبوتنيك" إن مسيَّرات "بيرقدار" هدف سهل لوسائط الدفاع الجوي الروسية "تور-إم2" و"بانتسير-إس" و"بوك-إم3". وأضاف أن مسيّرات "بيرقدار" لا يمكنها أن تهاجم أكثر من هدف في الغارة الواحدة وهو ما يزيد من احتمال إصابتها في الغارات المتكررة حيث لا بد من إسقاطها.

وحصلت القوات الأوكرانية على مسيّرات "بيرقدار" من تركيا. ويبلغ باع جناحها 12 مترا. ويمكن أن يبلغ وزنها عند الإقلاع 650 كيلوغراما. ويمكنها أن تحمل 4 مقذوفات موجهة مثل القنبلة الجوية والصاروخ المضاد للدبابات.

وحسب المعلومات المتوفرة، حصلت أوكرانيا على 50 طائرة مسيّرة من طراز "بيرقدار" قبل 24 فبراير 2022. وأعلنت أوكرنيا في بداية مارس/آذار، تسلّم المزيد من مسيّرات "بيرقدار".

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية