ماهيندرا الهندية تكشف عن سكوربيو N الجديده يونيو القادم

كشفت شركة ماهيندرا عن مجموعه من الصور الأوليه لسيارة سكوربيو -N ، وهي سيارة SUV متوسطة الحجم ذات إطار جديد تمامًا ، والتي سيتم إطلاقها في السوق الهندية في 27 يونيو. تشير شركة صناعة السيارات إلى النموذج باسم "الأب الكبير لسيارات الدفع الرباعي" ، في محاولة لتسليط الضوء على التحسينات المهمة التي تجلبها على الجيل السابق .

ماهيندرا سكوربيو N بملامح ديناميكية جديده

من ناحية التصميم ، يمثل سكوربيو -N خطوة مهمة على سابقتها ، حيث تبدو حديثة تمامًا ومبسطة وفقًا لمعايير السوق الهندية . احتفظت المواهب الشابة في استوديو تصميم ماهيندرا في مومباي (الهند) بنسب الطرق الوعرة التقليدية لكنها أعطتها شكلاً أكثر ديناميكية هوائية ، وشد عضلاتها ، وأضافت ميزات جديدة . وتشمل التحسينات المصابيح الأمامية LED ، وشعار ماهيندرا الجديد وشعارها ، وهي خطوة أكثر بروزًا على خط النوافذ كما هو واضح في XUV700 ، بالإضافة إلى مجموعة من المصابيح الخلفية من طراز فولفو . يبدو ماهيندرا سكوربيو الجديده -N أكثر حداثة من الطراز السابق والذي سيستمر بيعه على الرغم من وجوده منذ 20 عامًا .

مقصورة مايندرا سكوربيو N بتجهيزات عصرية

لم تعرض ماهيندرا صورًا للمقصورة الداخلية ، لكنها وصفتها بأنها " تأتي بميزات حديثة متطورة وأحدث التقنيات" التي وعدت بها ماهيندرا ، والتي تشير على الأرجح إلى شاشة لمس معلومات وترفيه أكبر ومجموعة أدوات رقمية في الزخارف الأعلى .

على أساس تقني ، يظل مشروع Scorpio-N - الذي يحمل الاسم الرمزي داخليًا لمشروع Z101 - وفياً للطبيعة الوعرة، حيث تم بناؤه على بنية هيكلية جديدة تم تصميمها داخليًا ، بواسطة مركز ماهيندرا للأبحاث بالقرب من تشيناي (الهند) ، ومركز ماهيندرا الفني لأمريكا الشمالية في أوبورن هيلز (الولايات المتحدة) . من المتوقع أن تحقق المنصة الجديدة تحسينات كبيرة في السلامة والتكنولوجيا ، بينما تدعي ماهيندرا أنها سترفع مستوى الأداء وبيانات الاعتماد على الطرق الوعرة .

من حيث المحركات ، سيتم تقديم Scorpio-N بنكهة البنزين والديزل ، مع اختيار ناقل الحركة اليدوي أو الأوتوماتيكي ....

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية