عزيزي تتفق مع "روكس آند لوغز ستون ووركس" لتوريد الرخام المتميز لمشروعها "كريك فيوز 1"

أعلنت عزيزي، المطور الخاص الرائد في الإمارات، عن تعيين شركة "روكس آند لوغز ستون ووركس" لتصنيع وتوريد وتركيب الرخام المتميز وعالي الجودة لأسطح العمل والأرضيات وتكسية الجدران.

وتعمل "روكس آند لوغز ستون ووركس" في مجال صناعة الرخام والحجر الطبيعي منذ 25 عاماً، وتوفر لعملائها العديد من المنتجات، مثل الرخام والجرانيت والحجر الجيري والرملي، وغيرها من أنواع الأحجار المستوردة من دول عديدة حول العالم. وقدمت الشركة التي انطلقت في الأصل من مدينة مومباي الهندية الكثير من الخدمات لعملائها، وتمكنت طوال مسيرتها الممتدة من توسعة عملياتها، لتشمل سوق الإمارات العربية المتحدة، حيث تقوم بتوريد هذه المنتجات للفنادق من فئة الخمس نجوم والقصور والمطارات وأهم المباني التجارية.

وقال فرهاد عزيزي، الرئيس التنفيذي لشركة عزيزي للتطوير العقاري: "يسعدنا العمل مع "روكس آند لوغز ستون ووركس" مرة أخرى في مشروع آخر. ويأتي ذلك تأكيداً على مساعينا الجادة لضمان استخدام المواد عالية الجودة فقط في جميع مشاريعنا، بما في ذلك "كريك فيوز 1". ولهذا السبب، وقع اختيارنا على "روكس آند لوغز ستون ووركس" لخبرتها الواسعة في قطاع الرخام والحجر الطبيعي، والتي تضعها في طليعة أبرز الموردين في هذا المجال. إن شراكتنا المتجددة مع الشركة تعكس مهمتنا الأساسية المتمثلة في توفير المواد عالية الجودة التي لا تلبي توقعات عملائنا ومستثمرينا فحسب، بل تعمل على تجاوزها".

ويطل "كريك فيوز 1" على مدينة دبي الطبية والمناظر البانورامية الخلابة على خور دبي الشهير وأفق داون تاون دبي الرائع. ويقع المشروع على شارع الخيل، ولا يبعد سوى 7 دقائق من مطار دبي الدولي، و 8 دقائق من دبي مول، و 9 دقائق من الخليج التجاري ومركز دبي المالي العالمي. ويقع أيضاً على مقربة من جميع مراكز الأعمال والترفيه والتجزئة الرئيسية في المناطق المحيطة به.

ويمثل كريك فيوز 1 مركز المستقبل للمدينة، حيث يوجد بين دبي القديمة والجديدة، ليعكس انتقالها الرائع من الماضي التقليدي المتميز إلى المستقبل المعاصر بعد إعادة رسم معالمه. وصُمم هذا المشروع ليوفر الرفاهية...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية