ختام "مشروع أهل مصر" بثقافة شرم الشيخ

اختتمت اليوم الخميس الإدارة المركزية للدراسات والبحوث برئاسة الدكتورة حنان موسى رئيس فعاليات "مشروع أهل مصر "الأسبوع الثقافى لأطفال المناطق الحدودية وأطفال القاهرة"، والذى تنظمه من خلال الإدارة العامة لثقافة الطفل برئاسة لميس الشرنوبى خلال الفترة 27 يناير حتي 3 فبراير 2022، المقام فعالياته بقصر ثقافة شرم الشيخ بمحافظة جنوب سيناء بحضور اللواء احمد الاسكندرانى السكرتير العام المساعد لمحافظة جنوب سيناء، وبحضور اللواء عبد الفتاح حلمى المستشار الاعلامى لمحافظة جنوب سيناء و احمد فريج مدير عام فرع ثقافة جنوب سيناء الثقافى.

بدأ حفل الختام بتفقد نتاج الورش التي تم تنفيذها في مختلف المجالات "الثقافية، الفنية، والأدبية" خلال فعاليات "البرنامج"، وتضمن كلًا من ورشة "منسوجات تراثية بروح عصرية" تدريب نجوي عبد العزيز، ورشة "حلي واكسسوار" تدريب ا

منى عبد الوهاب، الي جانب ورشة "الأركت" تدريب حسنى ابراهيم، وورشة "الخط العربى الحر" تدريب الفنان التشكيلي يحي حسن، بالإضافة الي ورشة "الخزف" تدريب الفنانة التشكيلية نشوي الحناوى، وورشة "الخيامية" تدريب كريم خلف، ورشة "المصنوعات الجلدية" تدريب الفنان مصطفي اسماعيل، وتم تنفيذ ورشة فنون تشكيلية "اعرف نفسك" تدريب الفنانة التشكيلية كريمة الديب، ورشة "عمل كتب ومجلات عن التراث المادى واللامادى" تدريب سهام اسماعيل.

اعقبه المراسم الختامية لفعاليات البرنامج التي بدأت بالسلام الجمهورى ثم قدم المخرج عمرو حمزة العرض المسرحى "رادوبى الجميلة" نتاج ورشة "مسرح العرائس"، ثم قدمت ورشة المسرح العرض الفنى "احلامنا" تأليف ابراهيم اسماعيل، كما شارك أطفال الورشة، اخراج شريف صلاح الدين، مساعد مخرج عصمت سعفان، سينغرافيا كريمة الديب، إضاءة امجد لطفى، كما تخللهما فقرات "إلقاء شعر" نتاج الورشة تدريب الشاعر أحمد خليفة.

وقدمت ورشة تعليم "فنون الأداء، والغناء للأطفال" للموسيقار محمد مصطفى نتاجها بعمل العرض الفني الشهير "الليلة الكبيرة" الذي أبهر السادة الحضور.

وفي ختام الحفل قام اللواء احمد الاسكندرانى السكرتير العام المساعد لمحافظة جنوب سيناء بالقاء...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية