السيطرة على حريق بكرفان عمال بشركة مياه الشرب ببني سويف

سيطرت قوات الحماية المدنية ببني سويف، على حريق شب، صباح اليوم السبت، فى "كرفان خشبى" مخصص لاستراحة عمال شركة مياه الشرب والصرف الصحى ببنى سويف، دون وقوع إصابات أو خسائر بشرية.

مدير أمن بنى سويف

وتلقى اللواء طارق مشهور مساعد وزير الداخلية مدير أمن بنى سويف، إخطارًا من غرفة عمليات شرطة النجدة، يفيد بورود بلاغًا بنشوب حريق محدود داخل كرفان خشبى بمقر شركة مياه الشرب والصرف الصحى بمدينة بنى سويف.

الحماية المدنية ببني سويف

وعلى الفور انتقلت قوات الحماية المدنية والأجهزة الأمنية إلى موقع البلاغ، وتمكنت بمعاونة عمال الشركة، من السيطرة على الحريق وإخماد النيران التي أتت على بعض محتويات الكرفان المصنوع من الخشب.

وجرى اتخاذ الإجراءات الإدارية والقانونية بشأن الحادث، وتحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة ببني سويف، التي طلبت تحريات المباحث الجنائية حول الواقعة وظروفها وملابساتها، وتشكيل لجنة لمعاينة موقع الحريق لمعرفة أسباب اندلاع النيران.

السيطرة على حريق بكرفان عمال بشركة مياه الشرب ببني سويف

انتشار الحرائق

وشهدت محافظة بني سويف، في الفترة الأخيرة، عددًا من الحرائق بالعشرات من المحال التجارية والمنازل والشقق السكنية ومزارع الدواجن وحظائر المواشي، في مسلسل لا ينتهي ومتكرر بصورة شبه يومية بقرى ومدن المحافظة، بسبب الماس الكهربائي وغيرها من الأسباب، حيث أن أكثر الحوادث المنزلية، تحدث بسبب التهاون في أخذ تدابير السلامة العامة.

وهناك أيضًا الكثير من الأخطار التي تهدد سلامة الإنسان وأمنه، وأصبحت الحوادث المنزلية وما ينتج عنها من وفيات وإصابات من المواضيع التي تهم العالم، ولأن حياتنا وأرواح أطفالنا وعائلاتنا هي أغلى ما نملك، علينا اتخاذ بعض التدابير الاحترازية التي تحمينا من حدوث الحريق.

نصائح لتجنب الحرائق

وننقل لكم تقريرًا نُشر بأحد المواقع المتخصصة، يتضمن مجموعة نصائح لتجنب الحرائق المنزلية، وكيفية التعامل معها، والإجراءات الوقائية لتجنب حدوث حريق، منها:

غرق طفل في حوض ري زراعي بمركز إهناسيا ببني سويف

جهود أمنية لكشف غموض العثور على...

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية