بالصور.. مشغولات يدوية وورش فنية وزيارات ميدانية للمشاركين في مشروع أهل مصر بشرم الشيخ

استقبل قصر ثقافة شرم الشيخ، اليوم السبت، الفوج المشارك في فعاليات الأسبوع الثقافي الرابع من المرحلة الثالثة لمشروع أطفال "أهل مصر" الذي أطلقته الهيئة العامة لقصور الثقافة، و تنفذه الإدارة العامة لثقافة الطفل التابعة للإدارة المركزية للدراسات والبحوث، برئاسة لميس الشرنوبي.

وأكدت لميس الشرنوبي، رئيس الإدارة العامة لثقافة الطفل، في كلمتها على ضرورة الالتزام بارتداء الكمامات، واتباع الإجراءات الاحترازية.

وأوضحت أنه جرى تقسيم الأطفال إلى مجموعات للبدء في تنفيذ البرامج الفنية والثقافية التي جرى إعدادها ضمن فعاليات المشروع، لافته إلى أن البرنامج بدأ بزيارة محمية رأس محمد، وتم شرح مفصل عن طبيعة المحمية، وأهميتها، وما تضمنه من نباتات نادرة مثل أشجار المانجروف، و164 نوعا من الطيور المهاجرة، و1200 نوع من الأسماك، والبحيرة المسحورة والتي تكونت نتيجة للزلازل التي أثرت على قشرتها الضعيفة وانقسمت لتكون الخليج الخفي الذي أطلق عليه البحيرة المسحورة نتيجة لتغير منسوب المياه فيها تأثرا بالمد والجزر.

وأشارت إلى أن الأسبوع الثقافي يتضمن العديد من الزيارات الميدانية التثقيفية التي تتخللها ورش حكي توعوية لترسيخ الهوية والمواطنة وتعزيز ثقافة التفكير لدى الطفل تحت عنوان: "صون التراث".

وتابعت: "كما تتضمن الفعاليات ورش حرف يدوية في مجالات المشغولات الجلدية، والخيامية، وإعادة تدوير بخامات البيئة، والطباعة والخط العربي، والأركت الخشبي، وتعليم فن الفورجية، والطباعة على القماش، وعمل منسوجات تراثية، ورسم وتشكيل بالزخارف، ومشغولات بالخرز، إضافة إلى ورش فنون تشكيلية لتحليل سلوكيات الأطفال وتعديلها عن طريق الفن، وورش فنون الأداء المختلفة مثل ورشة إلقاء الشعر، وفنون الأداء في الغناء، مسرح العرائس وورشة المسرح البشري".

جدير بالذكر أن مشروع أهل مصر يهدف إلى الاهتمام بأطفال مصر في المحافظات الحدودية، ودمجهم بأطفال مصر في العاصمة، واكتشاف مواهبهم وقدراتهم المختلفة، وتعريفهم بتاريخ بلدهم، وزيادة روابط الصداقة والتعارف بين الأطفال، ومعايشة ثقافات وعادات وتقاليد تزخر بها المحافظات المصرية،...

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية