زي النهارده.. قاضى ولاية داعش بجلسة الحكم: جماعات الإرهاب تبذل جهودها للقتل

زي النهارده من سنتين سطرت الدائرة الرابعة إرهاب، كلمة النهاية في محاكمة 44 متهما بتهمة الانضمام لداعش، بأحكام ما بين المؤبد والمشدد والبراءة للمتهمين، وخلال تلك الجلسة قال المستشار محمد السعيد الشربينى رئيس المحكمة، إن الجماعات الإرهابية بمختلف مسمياتها تبذل جهودها للقتل والدمار.

وفى بداية تلك الجلسة استهل رئيس المحكمة كلمته بالآية القرانية "وَمِنَ النَّاسِ مَن يُعْجِبُكَ قَوْلُهُ فِى الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيُشْهِدُ اللَّهَ عَلَى مَا فِى قَلْبِهِ وَهُوَ أَلَدُّ الْخِصَامِ".

وتابع رئيس المحكمة: إن الجماعات الإرهابية بمختلف مسمياتها ومن يمولونها تبذل جهودها للقتل والفساد والدمار والتخريب، وأن عناصر تلك الجماعات وخلاياها المنبثقة تشكل خطرا على العقول الناشئة والشباب فى اى نشاط دعوى وفكرى وثقافى وذلك من خلال الأساليب المغرضة والمفاهيم الخاطئة التى يبثونها وبخاصة فى قضايا الجهاد والخلافة والتكفير وغير ذلك من القضايا التى يتخذونها لاستباحة الدماء والأموال والأعراض.

واستكمل المستشار "الشربينى": المحكمة تهيب برجال الدين والمسئولين بمواجهة هذا الفكر لمتطرف مواجهة شاملة لحظر تلك الجماعات وعدم ممارسة أى أنشطة خارج القانون وكذلك تجفيف منابع تمويلها وسرعة سن القوانين الرادعة مع سرعة انجاز الإجراءات القانونية لتحقيق عدالة ناجزة.

وحصل المتهمون علي أحكام بالسجن المؤبد على 8 متهمين، والسجن المشدد ما بين 3 سنوات وحتى 15 سنة لـ 28 متهما، وبراءة 8 آخرين بقضية ولاية داعش، والتى عقد جلستها بعضوية المستشارين وجدى عبد المنعم والدكتور على عمارة وعماد الدرملى.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية